الأحد, 07 نوفمبر 2021 10:17 مساءً 0 75 0
الثورة العلمية القادمة (الميتافيرس)
الثورة العلمية القادمة (الميتافيرس)

الثورة العلمية القادمة (الميتافيرس)

 بقلم د. فيصل معيض (الطموح)

عرفت الويكبيديا (Metaverse) ‏الميتافيرس بانه  يتكون  من شقين الأول meta (بمعنى ما وراء، أو الأكثر وصفاً)  والثاني Verse (مَصَاغ من الكون). يستخدم المصطلح عادةً لوصف مفهوم الإصدارات المستقبلية المفترضة للإنترنت، المكون من مساحات ثلاثية الأبعاد لا مركزية ومتصلة بشكل دائم ببعض .

 الميتافيرس بيئه  افتراضية تسمح للانسان بالتواجد داخل شبكة الإنترنت، ويعد تقنية واعده تعتمد على العديد من التكنولوجيا الأخرى التي تم تطويرها منذ أطل على البشرية القرن 21.
 
الخيال أو الميتافيرس يرجع إلى مؤلف الخيال العلمي (نيل ستيفتسون NEAL STEPHNSON في رواية (سنو كراش) SNOW CRASH الصادرة عام 1992.
 
ورواية (ستيفتسون) لم تكن العمل الفني الوحيد الذي تخيل عالما مشابها، بل إن متابعي الخيال العلمي تعرضوا بالتأكيد لأعمال مشابهة مثلا/ فيلم (Ready player one) واحد منهم وكذا من شاهد حلقات الاتمي  الشهير (أبطال الديجيتال) باستثناء وحوش الفضاء الرقمي وأشراره في الروايات والأفلام.

 يقوم الميتافيرس على ثلاثة جوانب أساسية ورئيسية تميزه عن الإنترنت تحديداً، وهذه الجوانب هي:
١-  الوجود: يشعر الإنسان أنه متواجد فعلياً في المساحات الافتراضية ويتفاعل مع الآخرين وكأنه موجود معهم في نفس المكان.
٢-  القابلية للتشغيل البيني: ويعني أنه بإمكان الإنسان الانتقال لأي مكان وأي مساحة يريدها في هذا العالم الافتراضي، بكل سهولة.
 ٣- التوحيد القياسي: يعني إمكانية التشغيل البيني للخدمات والأنظمة بشكل متكامل من خلال الميتافيرس، وهو ما ينطبق على تقنيات وسائل الإعلام بإرسال الرسائل النصية للمطبعة.

 للاتصال والتواصل بالعالم الانسان بحاجة إلى نظارة أو جهاز يوضع على الرأس حتى يتمكن من عالم الميتافيرس الذي هو (عالم افتراضي يربط بين مختلف البيئات الرقمية) نتخيل فيها عالم رقميا موازيا باستخدام (افاتارات).

 والميتافيرس هو واقع افتراضي رقمي، يساعد البشر في الانخراط بشكل تفاعلي، فمثلًا إذا الانسان  اليوم يستطيع  حضور اجتماع بالصوت والصورة، ففي الميتافيرس سيتمكن  من حضوره بتقنية ثلاثية الأبعاد تظهر في حركات الوجه واليدين، كما يوجد في الواقع، بل سيتمكن أيضًا من التّواجد في الأماكن التي يريدها باستخدام هذه التقنية.

 لم يعد الفضاء الرقمي الموازي خيالا علميا كون تكنولوجيا الجيل (G5) ستوفر سرعة اتصال هائلة لمعالجه الرسوم والجرافيك في الوقت الفعلي ولم يعد هناك حاجة إلى معدات ثقيلة ومعالجات ضخمة.
 سيصبح الإنسان في حاجة إلى نظارة خفيفة تتصل بسرعة الجيل الخامس (G5) من خلال الخدمات السحابية  التي ستقوم بكل المعالجات المطلوبة فورا،
 او الشريحة التي تحدث عنها (نايلون ماسك) والتي تزرع في المخ لتوفر اتصال فعليا بين كل من:-
 ١- الجهاز العصبي
 ٢- والأفكار.
 ٣- والأجهزة التكنولوجية.
 وهي تجربة لو نجحت ستجعل الميتافيرس المنتظر تجربه تشمل حواس الإنسان كلها لا السمع والبصر فقط. 

والى ذلك اقدم موسس الفيسبوك قبل اسبوع باعلان تغيير مسمى شركته الى ميتا (Meta) استباق لاختفاء وسائل التواصل الاجتماعي او تلاشي استخدامها والاعتماد على الخيال وتركيباته وادواته القادمه فالعصر يتسم بالتغيير والانسان شغوف بذلك ، وهنا تكمن ادارة المخاطره لاقتناص الفرص في عصر يشتهر بالتحديات والمخاطر التي لا يخلوا منها اي عمل يقوم على استحضار واستشراف المستقبل 


في الختام….  الأمية تلاحق البشر في عصر الثورات التقنية والتي بلاشك شعار القرن 21 كما كانت الصناعة ثورة القرن 20 ، فكل شخص سوف يقول 
انني اصبحت على قدر من المعرفه بخاصة حملة الشهادات الاكاديمية يصبح امام هذه الثورات امي 
اذا لم يجدد معلوماته  فالمتلقي والمستمع له 
يطالبه بالاتي :- 
١- المعلومه الاحدث وليست معلومات الساحات 
سبورات المشاغبين يبي الادله المقنعه .
٢- يبي يعرف كيف يحول هذه المعلومة الى مهاره كيف ؟ علمه كيف يطبقها بعد ان كانت نظرية .
٣- كيف تضيف له قيمه كيف ؟ بين له حاجته للمعلومه الجديده في حياته وكيف حاجته للابداع 
والتفكير خارج الصندوق . 

ونحمد الله ان البنية التحتية للحكومة الالكترونية 
(e-G) واستخدام وتوظيف الذكاء الاصطناعي (ei)
اصبحت المملكة من افضل الدول في هذا المجال 
بفضل الله سبحانه ثم بدعم القياده لتحقيق اهداف (2030) ، واستثمارها في راس المال البشري السعودي  الذي ابهر العالم بابداعاته في كل المجالات وبخاصة التقنية والصناعية .
واعلان ولي العهد الامير محمد بن سلمان حفظه الله 
عن استراتيجية تنمية القدرات  قبل شهر تقريبا تصب في تطوير اداء  راس المال البشري من خلال التدريب المكثف والمركز  الذي يؤهل الحصول على الشهادات الاحترافيه ……….     والسلام ،،،،،،،،،،،،،
في الجو من الرياض الى ابها 
 الجمعه 2021/11/5

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

غاليه الحربي
مالكة ومدير عام ورئيس التحرير الصحيفة
مالكة ومدير عام الصحيفة أديبة وكاتبة ومنظمة فعاليات

شارك وارسل تعليق

أخبار مقترحة