الخميس, 30 يونيو 2022 09:48 مساءً 0 167 0
الجماهير الوحداوية متعطشة للبطولات
الجماهير الوحداوية متعطشة للبطولات
الجماهير الوحداوية متعطشة للبطولات
الجماهير الوحداوية متعطشة للبطولات الكاتب / عبداللطيف العويضي(ابو يوسف) انا اوجه كلامي لعاشقي الكيان الوحداوي وحبهم لمكة وحبهم للنادي الذي أحبوه وليس حبهم لاشخاص معينة، لاحظنا استعدادات الإدارة هذه الأيام من عمل جاد للموسم القادم، وأسال الله أن يأخذ بيدهم ويساعدهم ويساندهم، وتطلعاتنا من يحب النادي بصدق وأمانة أن يقف معهم الوقفة الصادقة لحب مكة وحب هذا الكيان ؛ لكي يعملوا بدون ضجيج وبدون ثرثرة ، ونحذر مما يحدث من بعض الاشخاص على تويتر، فمن يحب هذا النادي يدعم إدارته ، إدارة سلطان أزهر وجميع أعضاء مجلس الإدارة ، ونشيد بالأستاذ حسن دحلان رجل الخبرة في المجال التجاري والمدير العام التنفيذي لمجلس نادي الوحدة، ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفقهم جميعا ويوفق كذلك المشرف العام لكرة القدم توفيق تونسي لإنجاز إن شاء الله- بشاير حلوة للجماهير العاشقة والصابرة على هذه الكيان ، وما يجعل هذا النادي يحقق إنجاز إلا بالاستقرار والهدوء وعدم الثرثرة ضد هذه الإدارة، ونتمنى لهم التوفيق والنجاح دائما، ليحققون في الموسم القادم حاجات في جماهير الوحدة وإنجازات واستقرار ، ونتوقع -بإذن الله- يكون كل شيء جاد من الإدارة في الموسم القادم ويحقق الفريق مستويات طيبة وينكون - إن شاء الله- إحنا اول الداعمين لاستقرار واستمرار دعم هذه الإدارة لاستمرار أداء عملها في المواسم القادمة وشكرا لجميع المحبين العاشقين الذين يحبون كيان الوحدة، وليس حبهم للاشخاص الذين يسعون لمصالحهم من ظهر هذا النادي العريق وشكرا. للأسف أتت أندية بعد نادي الوحدة وحققت البطولات والإنجازات ونحن النادي العريق صاحب العمر المديد لم نحصل على بطولات ولا أمجاد من عشرات السنين ماعدا انجازاتنا في خلق المشاكل وصنع الفتن وتشتيت عمل الادارات فكيف لنا أن نفرح وفينا من يزرع السموم ويبث الإشاعات يعمل على تفرقة الجماهير فنادينا العريق محتاج ومتشوق لبطولة وتتويج وعبر السنين الماضية لم نسمع ولم نشاهد مانراه اليوم من مناكفات ومشاحنات على الإدارة الوحداوية فالذي يعشق الكيان لايعمل على تفرقة الوحداويين بل يعمل على جمعهم وتوحيد صفوفهم والتضييق على من يحارب الإدارة ومنسوبيها لأن المحب للنادي لا يريد إلا تكاتف الجميع والسير إلى الأمام وأود قبل أن أنهي كلامي بأن أذكر من زرع الفتنة ونشر البغضاء بأنه مسئول أمام الله وبأنه محاسب على كل مايفعله وأن يبتعد عن الغيبة والنميمة والمناكفات التي تجلب البغضاء والشحناء بين الوحداويين. فالوحداويون يبحثون عن بطولة والبطولة لا تأتي إلا بوقفة جميع العشاق المحبين للكيان الوحداوي ومساندتهم بقوة للإدارة ضد التيارات الخارجية فنتمنى لهم التوفيق والاستقرار و- إن شاء الله- فالنا فال خير في الأيام القادمة.
سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
الجماهير الوحداوية متعطشة للبطولات

محرر الخبر

جمعه الخياط
المدير العام
رئيس مجلس الإدارة للشؤون الفنية

شارك وارسل تعليق

أخبار مقترحة